نصائح لا تعرفينها لجماع ممتع وعلاقة حميمية ناجحة

affee2ff12d7f6f6b5166bac3d723424b9a7c66c
هل تريدين تمضية أوقات حميمية ممتعة لا تنتسى مع الزوج؟ هل تبحثين عن طرق مميزة لإشعال الرغبة الجنسية لدى الزوج؟ هل تريدين التمتع بحياة حميمية ناجحة؟ تقدّم إليك المرأة المغربية أبرز النصائح التي قد لا تعرفينها لجماع ممتع:

العطر: صدّقي أو لا تصدّقي ولكن هل كنت تعلمين أن العطر له تأثير كبير على الحياة الحميمية؟ فقد أثبتت الدراسات أن الروائح الزكية مثل رائحة عرق السوس والافتدر تعزز الرغبة الجنسية لدى الزوجين.

الإسترخاء: إن سرّ العلاقة الحميمية الناجحة هو الإسترخاء. ننصح الزوجين بالإسترخاء والإبتعاد عن المشاكل والتوتر أثناء العلاقة الحميمية.

التدليك: إن التدليك يساعد الزوجين على التقرّب من بعضهما البعض وبالتالي يساهم في توطيد المشاعر والروابط العاطفية بينهما.

الجرأة: كوني جريئة وحاولي أن تأخذي أنت المبادرات الحميمية التي يحبها الزوج. فهذه الطريقة ستشعل رغبة الزوج أثناء الجماع.

الصراحة: لا جماع ناجحاً من دون حوار صريح! ننصح الزوجين بمصارحة بعضهما بالأمور التي يحبونها أثناء الجماع. فهذه الطريقة الوحيدة لفهم إحتياجات الشريك ورغباته.

تأخير الوصول إلى النشوة: كلّما أخّر الثنائي الوصول إلى النشوة، كلّما كان الجماع ممتعاً أكثر. عند الشعور أحد الطرفين بالإقتراب من النشوة، ننصح بتغيير الوضعية الجنسية فوراً لإطالة وقت الجماع. (إليك طرق لإطالة وقت الجماع)

التجديد في المداعبات والوضعيات: ننصح كلّ ثنائي بإعتماد وضعيات جديدة أثناء الجماع ومفاجأة الشريك بمداعبات جديدة ومثيرة لتجنّب الملل والرتابة في العلاقة الحميمية.

حركات تثير الزوج في الفراش

هل تبحثين عن حركات مميزة ومثيرة تغري الزوج أثناء الجماع؟ نقدّم إليك سلسلة من الحركات التي يحبها الزوج في الفراش والتي تشعل لهيب الحب في نفسه من جديد:
292227834159fd9f914eea7278ff152bbfab1290
عدم التسرّع: لا تتسرّعي أثناء الجماع ولا تحرقي المراحل، بل حاولي أن تأخذي وقتك في مداعبة المناطق الحساسة لدى الرجل لأنّ هذه الحركات تثيره وتحفّز رغبته الجنسية.

تجربة وضعيات جديدة: لا تتردّدي في تجربة وضعيات جديدة أثناء الجماع مع الزوج. فالتجديد يثير الزوج ويساعده على التخلّص من الملل والرتابة في العلاقة الزوجية.

التفاعل والإنفعالات غير المتوقعة: فاجئي زوجك بطريقة تفاعلك معه أثناء العلاقة الحميمية. حولي أن تشعريه تارة برغبتك القوية في البقاء إلى جانبه وحاولي التهرّب منه تارة أخرى. هذه الحركات غير المتوقعة تغري الزوج وتثيره في الفراش.

إرتداء الملابس المثيرة: لا تتردّدي في إرتداء الملابس المثيرة والجديدة. فالمظهر الخارجي يساهم في شكل كبير في إثارة الرجل في الفراش.

القبلات والعناق: لا تنسي أن للقبلات والعناق أثناء الجماع تأثيراً كبيراً على العلاقة الحميمية بين الزوجين. لذلك ننصحك بتقبيل الزوج في الأماكن الحساسة لإشعال رغبته وتوطيد الروابط العاطفية بينكما.

التحدث مع الزوج بطريقة مثيرة: لا تنسي أن تتحدثي مع زوجك بطريقة مثيرة أثناء الجماع معبرة له عن مدى إعجابك به وبرجولته.

كيف تتعاملين مع انفعالات زوجك في رمضان؟

وسط أجواء الفرحة العارمة بحلول الشهر الفضيل، ينتاب بعض الزوجات الشعور بالقلق جراء الحالة التي يكون عليها أزواجهن في رمضان خصوصا إذا كانوا من المدخنين، إذ تزداد انفعالاتهم في الأيام الأولى من الصيام، وبالتالي تتضارب أحاسيس الزوجات فهن فرحات بقدوم رمضان، ولكنهن قلقات بشأن توتر وانفعال أزواجهن الخارج عن إرادتهم في كثير من الأحيان. لذا “سيدتي” تقوم بإرشادك عزيزتي من خلال هذا المقال إلى كيفية التعامل مع انفعالات زوجك خاصة في الأيام الأولى من رمضان :

1- تفهمي حساسية زوجك في هذه الفترة:

على كل زوجة أن تعي جيدا حساسية هذه الفترة، خاصة ربات البيوت، اللواتي لا يعملن ولا يتعرضن لضغط العمل خارج المنزل، وصعوبة المواصلات، والازدحام، وغيرها من الأمور التي يتعرض لها الرجال خارج المنزل، وهنا يكون التماس العذر للزوج الحل الأمثل لمساعدته على تخطي الأيام الأولى من الصيام.

2- تفهمي طبيعة ما يحدث للزوجك المدخن في رمضان:

فانفعالاته الشديدة يرجعها الأطباء إلى التغيرات الفيزيولوجية التي تحدث له أثناء الصيام، والناتجة عن انخفاض معدل النيكوتين في الدم، مسببة ثورات من الغضب والانفعال، وعلى أتفه الأسباب، فبفهم حقيقة ما يحدث له ستتمكنين من احتواء الموقف بمزيد من الحكمة والتعقل.

3- قومي بإعداد قائمة احتياجاتك المنزلية مسبقا:

عدي قائمة احتياجاتك المنزلية مسبقا، حتى لا يضطر الزوج للذهاب إلى السوق أو السوبر ماركت وقت الذروة، وأثناء عودته من العمل وبالتالي تأخره عن موعده وعدم وجود فترة كافية له لينعم بالنوم والراحة قبل موعد الإفطار، فإعدادك لهذه القائمة سيساعدك في تقليل انفعال الزوج المتوقع عند نسيانك لغرض ما وطلبك إحضاره معه في نفس اليوم.

4- احرصي على تهيئة المنزل قبل عودته من العمل:

الحرص على تهيئة المنزل عند عودته من العمل وإستقباله بإبتسامة تخفف عنه ما تعرض له من ضغوطات يومية، وتحقيق الهدوء ليستطيع النوم وبالتالي إخفاء انفعالاته أثناء الصيام بسبب التدخين، أو غيره من الأمور.

5- أحسني التدبير:

لا ترهقي زوجك بطلبات كثيرة تجعله عرضة لضغوط مالية كثيرة، ما يزيد من انفعالاته.

6- حضري لزوجك أنواع الأطعمة التي يعشقها:

الحرص على تقديم نوعية الطعام المفضلة لدى الزوج، والتي تعمل على تحسين مزاجه، رغبة في تقليل انفعالاته أثناء الصوم.

1414-487x324[1]