أسباب تجعل طفلك الرضيع يكره سريره…تجنبيها!

إليك سيدتي بعض الأسباب تجعل طفلك الرضيع يكره سريره،تجنبيها:

غير معتاد على السرير:أغلب الأطفال ينامون في غرفة نوم الأم والأب لشهور في بداية حياتهم، وبالتالي عند نقلهم لغرفة منفصلة غير معتادين عليها يكرهون المكان الجديد والسرير، الذي قد لا يكون جديدًا، لكن تقع عليه مشاعر الكراهية بالتبعية.

لا يعرف كيف ينام في السرير:يحتاج طفلكِ تعلم كيف ينام، لأنها ليست عملية أتوماتيكية كما تظنين، فالطفل كما تعلميه التخلي عن الحفاض في مرحلة لاحقة يجب أن تعليمه كيفية النوم، وذلك عبر تعويده على السرير خطوة بخطوة وخلق روتين للنوم اليومي، وبالطبع الاحتفاظ بهدوئك خلال كل هذه المراحل.

السرير يزيد من ألم معدته:يعاني الكثير من الأطفال من آلام الغازات خلال مراحل نموهم، وظيفتكِ هنا هي معرفة الوضع الأمثل للصغير للنوم الذي لا يدفعه للتألم، والأفضل هو وضعه على جانبه الأيمن مع تأمين جانبيه خاصة في مراحل العمر الصغيرة، وبالطبع ابتعدي تمامًا عن فكرة النوم على البطن لأخطارها العديدة.

السرير يجعلكِ متوترة:حاولي دومًا التحكم بمشاعركِ وهدوئكِ أمام طفلكِ فيما يتعلق بسريره أو بنومه، على الرغم من كون هذه نصيحة صعبة للغاية خاصة لأمهات الرضع الصغار الذين يعانون من نقص نوم أطفالهن.

أنت من علمته كراهية السرير:إذا أصبح السرير مكانًا للعقاب بدلًا من الراحة بالنسبة للصغير، فسيكون وضعه فيه للنوم مصاحبًا بصراخ الاحتجاج على الدوام، ومن ثم فإن وظيفتكِ هنا هي إيجاد مكان آخر سواء لعقاب صغيركِ أو لوضعه بأمان بعض الوقت بعيدًا عنكِ.

5 اطعمة تساعد على زيادة طول طفلك…تعرفي عليها

إليك بعض الاطعمة تساعد على زيادة طول طفلك:

– اللبن (الحليب):

يعد من اهم المصادر التي تساعد على زيادة الطول وذلك لما يحتويه من كالسيوم وعناصر غذائية مفيدة للجسم وفيتامينات مثل فيتامين أ، الحليب ايضًا يحتوي على البروتين اللازم لنمو الخلايا ويساعد على نمو العضلات؛ لذا إذا ارادتي ان يتمتع ابنك بالطول اجعليه يشرب ما يتراوح بين 3-5 اكواب من الحليب يوميا وستلاحظين الفرق في طوله.

– البروتين:

جميع الاطعمة التي تحتوي على بروتين تساهم في زيادة طول الطفل ومن اهم مصادر البروتين السمك واللحوم الحمراء والبقوليات وايضا البيض، بالنسبة للبيض فهو أكثر الاطعمة التي تمد الجسم بالبروتين؛ فبياض البيض وحده يحتوي على بروتين 100% منه لكن صفاره هو الممثل للدهون لذا تناول بياض البيض كفيل بزيادة طول الطفل.

– أملاح معدنية:

من المواد التي تساعد في زيادة الطول ايضًا هى العناصر التي تحتوي على املاح معدنية كالحديد والمغنسيوم واليود والفسفور وهي لا تعمل على زيادة الطول فقط انما تشمل نمو كامل في الوزن والطول وذلك لأن المعادن تساهم في بناء الانسجة وتعمل على تدفق الدم الى جميع انحاء الجسم بصورة جيده.

ايضًا تعمل على زيادة نمو العظام وبناء العضلات ومن اهم الاطعمة الغنية بالمعادن الفول، اليقطين، البروكلي، السبانخ، العنب، الخوخ، جميع البقوليات، الجزر، السوداني، العدس، الموز، الكرنب.

-الحبوب الكاملة:

تعمل الحبوب الكاملة ايضًا على زيادة الطول بدرجة جيدة فهي غنية بالبروتينات والالياف النباتية التي تنشط هرمون النمو عند الاطفال وهذه الحبوب مثل: -الشوفان.

-البطيخ:

من ضمن الفواكه التي تزيد الطول، بل وايضا ترطب الجسم.

5 أسباب نفسية لزيادة وزن طفلكِ…تعرفي عليها

5 أسباب نفسية لزيادة وزن طفلكِ:

الخوف

من المشاعر التي تتسبب في زيادة وزن الطفل الخوف، فتهديد الطفل من تناول وجبة ما يتسبب في زيادة رغبته في تناول تلك الوجبات مما يضطره لتناولها في الخفاء مما يتسبب ف زيادة الوزن بشكل كبير.

الإحباط والتوتر

مراعاه الحالة النفسية للطفل من المحيطين له من الأمور التي تساعد بشكل كبير في تخليص الطفل من وزنه الزائد، فاتهامه بأنه زائد الوزن وإنه لن يتمكن من خسارة الدهون المخزنة في جسمه بدلًا من تشجيعه أمر يعيقه في خطواته لخسارة الدهون المخزنة بجسمه ليحظى بصحة أفضل.

التغذية تساوي النمو

من المعتقدات الخاطئة التي يتعامل بها بعض الأهل مع الطفل أن تناول الطفل لكمية كبيرة من الطعام يتسبب في زيادة نموه وتحسين صحته، على العكس فهذا الاعتقاد يتسبب في العديد من المشكلات الصحية للطفل في عمر مبكر، لذلك ينصح بضرورة تقديم كميات مناسبة من الطعام للطفل وعدم الإفراط لتجنب زيادة الوزن والإصابة بالسمنة.

الوزن

من الأمور التي تتسبب في إزعاج الطفل نفسيًا مواعيد الوزن، فطلب الأم بين فترة وأخرى من الطفل أن يقوم بوزن نفسه من الأمور التي تتسبب في إرهاق الطفل نفسيًا مما يزيد من رغبته في تناول الطعام وزيادة وزنه.

دور الأم

في كثير من الأحيان تقوم الأمهات بحرمان أطفالها من بعض الوجبات التي تتسبب في زيادة الوزن أو تقوم بتقليل كمية الطعام اعتقادًا في أن ذلك الأمر يساعد على خسارة الطفل للوزن الزائد، إلا أن ذلك الأمر يتسبب في عدم قدرة الطفل على تخطي المشكلة وخسارة الوزن، ولحل هذه المشكلة عليكِ بمساعدة طفلك وتشجيعه على تناول الوجبات الصحية بدلًا من حرمانه تمامًا من تناول الطعام.

كيف تتعملين مع الطفل العصبي؟

إليك سيدتي كيفية التعامل مع الطفل العصبي:

ابتعدي عن العنف:

لا تقومي باستخدام أسلوب العنف مع طفلك خاصة في وقت عصبيته وذلك لتأثيره سلبيًا على سلوكه، فالعنف يتسبب في زيادة عصبية الطفل بشكل قد يضر بالطفل.

اصبري:

لا تقومي بشراء اللعبة التي يرغب بها طفلك خوفًا من عصبيته فالصبر هو الطريقة الأفضل للتعامل مع الطفل العصبي، فالصبر يعود الطفل على عدم الحصول على ما يريده بسهولة، ولا تشعري بالإحراج نتيجة ذلك فالأطفال في كل الأوقات تنتج عنها تصرفات العصبية فقط قومي باحتواء الموقف كوعد الطفل بشراء ما يرغب به كمكافأة في حالة تنفيذه الأوامر.

التواصل مع الطفل:

قومي بالتواصل مع طفلك قبل الذهاب إلى المراكز التجارية للتسوق وعرفيه أنك لن تقومي بالتفكير في شراء ما يرغب به في حالة استخدامه للأسلوب العصبي، وقولي له أن يستخدم التواصل للتعرف على إمكانية شراء لعبة جديدة أم لا حتى يسهل له الحصول على لعبة جديدة.

آخر الحلول:

في حالات التواصل مع الطفل وتعدد محاولات إقناعه بعدم الإصرار على الصراخ واستخدام أسلوب العصبية يمكنك أن تقومي بتجاهل صراخه حيث سيؤدي ذلك إلى توقف الطفل عن القيام باستخدام أسلوب العصبية لمحاولة التفاوض للحصول على ما يرغب فيه.

ابني لا يحب معلّمته…كيف أتعامل معه؟

عندما يبدي التلميذ انزعاجه من المعلمة، من الضروري أن تصغي الأم جيدًا إلى ما يقوله. إذ لا يجوز تسخيف الأمر كالقول «أوه لا بأس»، لأنه سيشعر بالغيظ، وفي الوقت نفسه لا يجوز تهويل الأمر وتحويله  إلى دراما، فمن غير المفيد أن تسارع الأم الى طلب موعد مع المدرّسة.
بل في البداية عليها فهم ماذا يحدث في الصف بمناقشة ابنها أو ابنتها، وهذه المناقشة يمكن أن تأخذ أشكالاً عدة، مثلا رسم أو لعبة تبادل الأدوار، بالطلب من الطفل إعادة انتاج المشهد الذي يحدث في الصف، فالهدف هو فهم الوضع. 
كما من المهم أن تدرك الأم أن التلامذة حسّاسون تجاه رموز السلطة. وإذا أبدت المعلّمة ملاحظة، أو منعته من اللعب أثناء الحصة، فإن التلميذ سيشعر بالظلم والغضب إذا نال عقابًا أو تلقّى ملاحظة. وبدءًا من السابعة، يتعامل التلميذ مع المفاهيم بشكل أفضل، ويسهل عليه التحدث بشكل واضح عن عمق المشكلة، وبالتالي يسهل حلّها من خلال الحوار معه.

unknown6

نصائح غذائيَّة لتقوية ذاكرة طفلك في المدرسة

نصائح غذائيَّة لتقوية ذاكرة طفلك في المدرسة:

 

 1. فيتامين B6: فهو يعمل على إنتاج المزيد من المرسلات العصبية مثل السيروتونين والدوبامين مما يحفز الذاكرة. ومن مصادره الغذائية الموز، البطاطا، الجزر، السبانخ، الكبد، والأجبان.
2. فيتامين B12 : أيضاً ينشط الذاكرة ويدعم عمل الكبد والكلى. ومن مصادره الغذائية الحليب ومنتجات الألبان واللحوم.
3. فيتامين B1: وهو موجود في البقوليات والمكسرات والحبوب الكاملة والبيض.
4. عوديه على تناول طبق السلطة المتنوِّع: فمحتوياته فيها العديد من مضادات الأكسدة، ويمكنك تقطيعها بأشكال خلابة تجذبه مع إعداد صوص من الجبن مثلاً لغمسها فيه.
5 – قللي من الدهون والوجبات السريعة والمشروبات الغازيَّة والحلويات.
6 – امنعيه عن تناول الكافيين تماماً بعد فترة الظهيرة، وقبل الذهاب للنوم بنحو 6 ساعات.
2-82

كيف تعاقبي طفلك بالطريقة الصحيحة؟

حددي وقتاً مستقطعاً:

من المهم أن تجعلي للطفل وقتاً مستقطعاً عندما تجدين أنه خارج عن السيطرة وليكن هذا الوقت بمثابة جلوسه على الكرسي لعدد من الدقائق يوازي عدد سنين عمره، سيرفض الطفل هذا الأمر أولاً ولكنه سيعود لتقبله وسيعتاد على تنفيذه ليهدأ.

صندوق الألعاب:

اجلبي صندوقاً لا تحتاجينه واطلقي عليها اسم صندوق الألعاب وكلما بادر طفلك الى كسر لعبة ما أو لم يصغي الى ما تقولينه له خذي منه اللعبة وضعيها في الصندوق ولا تخرج تلك الألعاب إلا في يوم واحد أنت تحددينه وكلما زاد عناد طفلك كلما ظلت الألعاب في الصندوق.

التعويض عن المشاغبة:

بحال كان طفلك مشاغباً ولا يصغي الى الأمور التي تطلب منه ولا ينفذ كلامك استخدمي اسلوب التعويض لتأديبه كمثل إجباره على توضيب الغرفة أو تنظيف الصحون لقاء كل عصيان يقوم به، وهذا ما سيجعله مسؤولاً عن أفعاله.

توقيف الشجار بين الإخوة:

بحال نشوب شجار بين أطفالك لا تصرخي لكي تفضي الخلاف فيما بينهم بل أدخليهم الى غرفتهم واطلبي منهم أن يمكثوا فيها الى أن يجدوا الحل الأنسب للجميع.

تجاهلي بكاءه:

من المهم أن تحاولي تجاهل بكاء الطفل وأنينه حين يود أن ينال أمراً ما لأن هذا ما يجعله يعتاد على طلب الأمور بهذا الشكل بل دعيه الى أن يهدأ ومن ثم تفاهمي معه بالحوار حول الأشياء التي يريدها.

plaestinetoday-%d8%b2%d9%88%d8%ac%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d8%a3%d8%a81

كيف تحببين أبناءك في القراءة؟

كيف تحببين أبناءك في القراءة؟

  1. إعط لطفلك الكتب منذ نعومة الأظافر.
  2. من الأحسن أن يشترك الطفل  في مجلة مناسبة لسنه.
  3. تثبيت مكتبة في غرفته.
  4. المشاركة في المكتبة.
  5. في سن 7 أو 8 سنوات يجب تقديم له الكتب المتعلقة بذوقه.
  6. إعداد قواعد للتلفزيون والكمبيوتر لا تبتلع تماما وقت الفراغ.
  7. إشرحي له أن التوتر لن يجعله يكتشف متعة القراءة.
  8. %d8%a3%d8%b3%d8%a8%d8%a7%d8%a8-%d9%84%d8%aa%d8%b4%d8%ac%d9%8a%d8%b9-%d8%a7%d8%a8%d9%86%d9%83-%d8%b9%d9%84%d9%89-%d8%a7%d9%84%d9%82%d8%b1%d8%a7%d8%a1%d8%a9

كيف تكتشفين مواهب طفلك مبكرا؟

إليك بعض الأفكار و الخطوات لاكتشاف مواهب ابنك و تنميتها :

  • 1.راقبي طفلك جيدا وذلك لتكتشفي اهتماماته وما إذا كانت هذه الاهتمامات تخرج عن نطاق الدراسة و تتعدى حدود المجال الدراسي.
  • 2. قومي بسؤال طفلك عن المواد التي يحبها لكي يفهم ميوله.
  • 3. قومي بتوفير مستوى تعليمي جيد لطفلك بحيث يدعم مواهبه وهواياته وجانبه الإبداعي ويمده بالأدوات اللازمة لتقويتها و تنميتها.
  • 4.حاولي أن تفهمي إهتمامه و تشجيعه على الاهتمام بمواهبه.
  • 5.ويجب على طفلك أن يشعر أنك تقدرينه وتحبينه لشخصه وليس لموهبته أو عبقريته أو تفوقه في مجالما
  • fdrhttgy-590x393

8 نصائح لزيادة إدرار حليب الأم المرضعة بطرق طبيعية آمنة…تعرفي عليها

نقدم لكِ سيدتي بعض النصائح لزيادة إدرار حليب الأم المرضعة بطرق طبيعية آمنة:

قومي بإرضاع طفلك في كل فرصه ممكنه:

الرضاعة تحفز إفراز المزيد من الحليب على عكس ما هو متوقع، لذلك فكلما رضع طفلك كلما زاد التحفيز لإدرار المزيد والمزيد من الحليب.

طعام صحي ومتوازن:

احرصي على تناول طعام صحي ومتوازن غنى بجميع العناصر الغذائية الهامة، لإنتاج حليب غنى ومفيد لطفلك، ولا ينصح الخبراء الأم المرضعة بإتباع حمية غذائية لإنقاص الوزن، حيث تحتاج الأمهات المرضعات إلى مزيد من السعرات الحرارية مقارنة بغيرهن من النساء.
ولكن ينبغي أن تكون السعرات الحرارية الإضافية مغذية ومفيدة وليست السعرات الحرارية الضارة التي يمكن العثور عليها في الأغذية المصنعة والسكريات، احرصي على تناول الطعام الصحي والمفيد،وعلى تناول الكثير من الخضر الورقية، الدهون الجيدة مثل الموجودة في البيض والسلمون،تناولي البروتين والمكسرات فهي مفيدة ومدرة للحليب أيضاً.

شرب الكثير من الماء:

احرصي على شرب كميات كبيرة من الماء أثناء الرضاعة الطبيعية، لأن الرضاعة تجعلك أكثر عطشاً، فإذا حرمتي جسدك من الترطيب اللازم،لن يتأثر فقط إدرار الحليب الكافي لطفلك، ولكن ستعانين من الإمساك وقد تعانين من البواسير أو الشقوق الشرجية المؤلمة، وأيضاً سيؤثر نقص الماء على طاقتك وتركيزك.

تبديل الأثداء:

احرصي أن يقوم طفلك بالرضاعة من كلا الثديين في كل مرة رضاعة، فعندما يبدأ الطفل في النوم أو فقد الاهتمام قومي بتغيير وضعه ليقوم بالرضاعة من الثدي الآخر، فهذا الأمر يحفز كلا الثديين لإدرار المزيد من الحليب،ويساعد على ضمان تفريغ طفلك للثديين من الحليب تماماً.

تجنبي استخدام التتينة أو اللهاية:

تجنبي استخدام التتينة أو اللهاية لتهدئة الطفل، ففي كل مرة يستخدم الطفل هذه الأدوات بدلاً من الرضاعة تخسري فرصة تحفيز إدرار الحليب،يبدو الأمر صعباً عليك ولكنه الخيار الأفضل لطفلك ولاستمرار إدرار اللبن بوفرة.

ارتداء حمالة الصدر المناسبة:

ارتداء حمالات الصدر الغير مناسبة قد تسبب ضرر بالغ على عملية الرضاعة، فحمالات الصدر الضيقة التي تضغط الثديين يمكن أن تسبب مشاكل فيتدفق الحليب، وقد تؤدي في بعض الأحيان إلى انسداد قنوات اللبن، لذلك احرصي على اختيار حمالة الصدر المناسبة الغير ضيقه.

تجنبي وسائل منع الحمل الهرمونية:

وسائل منع الحمل الهرمونية لها تأثير سلبي على الرضاعة وإدرار الحليب، لذلك قومي باستشارة الطبيب عن أفضل وسائل منع الحمل الآمنة على الرضاعة.

تناولي الشوفان:

يعمل الشوفان على إدرار اللبن بكثرة أثناء الرضاعة الطبيعية، ولم يتم معرفة السبب حتى الآن، لذلك قومي بإضافة الشوفان الى وجباتك وتأكدي من وفرة غذاء طفلك من اللبن.

أخيراً يظل دائماً خيار الاستعانة بخبير في الرضاعة الطبيعية قائماً إذا واجهتي مشكله وصعوبة في الرضاعة، فهو سيرشدك بكفاءة إلى مايجب فعله تماماً.

طريقة صنع عجينة آمنة للأطفال بمكونات بسيطة

نقدم لكِ سيدتي في هذا المقال طريقة صنع عجينة آمنة للأطفال بمكونات بسيطة:

المكونات التي تحتاجيها لعمل صلصال في المنزل:

1 ملعقة صغيرة لون طعام

1 كوب ماء

نصف كوب ملح

1 كوب دقيق

2 ملعقة صغيرة زيت

1 ملعقة صغيرة خل

علب أو أكياس بلاستيك

خطوات عمل صلصال للأطفال في المنزل:

1- في وعاء مناسب، قومي بوضع ألوان الطعام ثم اضيفي إليها الماء وقلبيهم جيدا، ثم اضيفي الملح والدقيق والزيت.

2-  قلبي المكونات جيدا حتى تتماسك وتصبح عجين.

3-  قسمي العجين الملون إلى كرات وضعيها في علب أو أكياس بلاستيك واحكمي غلقها ومن ثم ضعيها في الثلاجة لتكون جاهزة وقت اللعب.

*  ملحوظة: يمكنك تأجيل وضع ألوان الطعام إلى النهاية، قومي بتقسيم العجين ومن ثم ابدأي في خلط ألوان الطعام مع أجزاء العجين، وذلك حتى يصبح لديك كمية صلصال ملون آمن لطفلك.

 

دراسة: الشخير عند الطفل يقلل من ذكاءه ومستواه الدراسي!

الشخير هو مشكلة تصيب الصغار و الكبار و هو عبارة عن صوت يخرج من أنف أو فم الشخص النائم و هي تتسبب في إصابة الشخص نفسه بالإزعاج و تدل على وجود مشكلة مرضية كما أن من ينام في نفس الغرفة التي ينام فيها هذا الشخص يشعر بالضيق و الضجر و المشكلة تكون أكبر حينما يكون المصاب بها طفل.
و قد أظهرت عدة أبحاث طبية نشرت في مجلة Pediatrics أن الطفل ذو الخمسة أعوام الذي يصاب بهذه الحالة يكون تحصيله في الامتحانات و المذاكرة أقل من الأطفال الآخرين الغير مصابين بها.
كما أن الطفل المصاب يعاني من عدم تركيزه بشكل كامل و الشرود و ضعف السمع نتيجة الارتشاح خلف طبلة أذنه لانسداد قناة استاكيوس التي تقوم بنقل الإفرازات من الأذن الوسطى إلى الحلق لأن اللحمية تكون متضخمة في الأنف.
و قد أوضح الأطباء أن هذا الشخير يؤثر بشكل سلبي على الطفل فيؤثر على نموه و يصيبه باضطرابات في السلوك فالطفل الذي يعاني من هذه المشكلة و يقل عمره عن ثماني سنوات يكون معرضا أكثر للإصابة باضطرابات السلوك المتعلقة بالتركيز الضعيف و العدوانية و فرط النشاط الحركي فالشخير يتسبب في حدوث مشاكل في التنفس تجعل الطفل لا ينام بشكل جيد مما يقلل من انتباهه و هذا بناء على دراسة أمريكية حديثة.
و قد أشارت دراسة طبية بريطانية من ان بعض الأطفال الذين يعانون من الشخير يتعرضون لاختناق في التنفس يؤثر بشكل سلبي على مستوى الذكاء لديهم.
و هؤلاء الأطفال يصابون بالشخير نتيجة نقص الأكسوجين لديهم في الدم مما يجعلهم يتعرقون من أقل مجهود يبذلونه و يشعرون معه بالتعب و الإرهاق في النهار نتيجة استيقاظهم لأكثر من مرة في الليل حتى يتنفسوا بشكل طبيعي.