دراسة علمية : هذه الفاكهة تسهل عملية الإنتصاب عند الرجل

shutterstock_197091212من المعروف أن البطيخ يحتوي على مجموعة من المكوّنات الغذائية تسمى بالـ”مغذيات النباتية”، وهي مركبات نشيطة من الناحية البيولوجية، وقادرة على إثارة ردود أفعال صحّية بعينها.

يحتوي البطيخ على مجموعة من المواد الحيوية المغذّية، وهي تتركز في ثلاث مواد أساسية: الـ”ليكوبين” والـ”بيتا كاروتين” و”السترولين”، والأخير بالذات يعتبر من المواد الشهيرة بقدرتها على إرخاء الأوعية الدمويّة في الأعضاء التناسلية، وهي نفس الطريقة التي تعتمد عليها أقراص الـ”فياجرا” في تحقيق الانتصاب.

بعد انتهاء عملية هضم البطيخ، يتم تحويل مادة الـ”سترولين” إلى “أرجنين” من خلال بعض الإنزيمات التي تتواجد في جدار البطن، ومادة الـ”أرجنين” تعتبر من الأحماض الأمينية، والتي يمتد تركيزها إلى الدورة الدموية وحفظ المناعة، ورفع كفاءة أجهزة الجسم، ومن بينها بالتالي الرغبة الجنسية والقدرة على ممارسة الجنس بكفاءة.

لكن التأثير الأساسي للـ”أرجنين” فيما يتعلّق بالعملية الجنسية، هو تأثيره المباشر على مادة “أكسيد النيتريك”، حيث يعزز من كفاءة “أكسيد النيتريك” في العمل والتأثير، و”أكسيد النيتريك” هو المادة الموجودة في الـ”فياجرا” والمسؤولة عن إرخاء الأوعية الدموية في القضيب، وبالتالي تدفّق الدم إليه حتى حدوث الانتصاب بكفاءة.